أهمية الهوية البصرية

أهمية الهوية البصرية

محتويات المقال

جهات اتصال لينكد ان              جهات اتصال لينكد ان

تعتبر الهوية البصرية هي البوابة التي تطل من خلالها الشركة على سوق العمل التي توجد بداخله، وهي هويتها وبصمتها التي تمتاز بها عن غيرها من الشركات المنافسة، والتي يستطيع الجمهور تمييزها من خلالها عن باقي الشركات الأخرى المماثلة الموجودة في السوق.

والهوية البصرية هي تاريخ للشركات الموجودة في السوق منذ فترة طويلة، وهي حاضر الشركات الكبيرة والصغيرة أيضاً. 

التي يعرفها الجمهور الجديد من خلالها، وهي مستقبل وجود الشركة في سوق العمل، فالهوية البصرية هي الماضي والحاضر والمستقبل بالنسبة للشركة لذا يجب أن تهتم أي شركة بهويتها البصرية لكي يتشكل حاضر ومستقبل وماضي عريق لها في سوق العمل.

لماذا تحتاج الشركة إلى الهوية البصرية

الهوية البصرية هي ما يميز الشركة عن غيرها من الشركات وهي عنوانها الفريد في تعاملها مع جمهورها ومنافسيها الآخرين، فالجمهور لن يرغب بالتعامل مع شركة لا يعرف عن هويتها أي شيء.

والهوية البصرية هي بمثابة حفظ لسمعة الشركة وحفظ للمعاملة كذلك بينها وبين الجمهور، فمن ناحية سمعة الشركة فإن الشركة تكون معروفة من هي ومسجلة بشكل رسمي في الدولة.

التي توجد بها، وتملك سجل كامل للمعلومات الخاص بها، مما يجعل الجمهور كذلك يتعامل معها بكل ثقة وأمان ولا يشك لحظة واحدة في كونها شركة حقيقية تعمل في هذا المجال وليس مجرد شركة وهمية أو محتالة تم افتتاحها لغرض سرقة أموال الجمهور. 

أهمية الهوية البصرية

الهوية البصرية للشركة مهمة للغاية بالنسبة لها، ويجب أن يتم إعدادها وتجهيزه قبل مرحلة إنطلاق الشركة ودخولها سوق العمل من الأساس، وتتلخص أسباب أهمية الهوية البصرية للشركة في النقاط التالية: 

  • الهوية البصرية هي بمثابة سمعة وثقة ومصداقية الشركة في تعاملها مع جمهورها ومنافسيها في سوق العمل. 
  • تعتبر هذه الهوية بمثابة المحفز الأساسي والدافع القوي لموظفي الشركة ليعملوا مع الشركة بكل طاقتهم وأن ينتموا لها بكل إخلاص وتفاني في العمل. 
  • تحكي الهوية البصرية تاريخ وحضارة وأصل وجود الشركة في السوق بعد مضي سنوات على وجودها داخل سوق العمل، مما يجعلها تحكى كقصة نجاح ومحفز كبير جداً للجمهور الجديد للتعامل معها، ومحفزاً كبيراً للشركات الناشئة في السوق لتستفيد من هذه التجربة الرائعة والفريدة لهذه الشركة. 
  • تظهر الهوية مدى النظام والترتيب الموجود لدى الشركة وطريقتها وأسلوبها التسويقي في التعامل مع سوق العمل الموجودة فيه.
  • تدل هذه الهوية على مدى تميز الشركة في عملها ومدى المهنية والثقة والمصداقية التي تزرعها في نفوس جمهورها عندما يتعامل معها. 
  • تدل هذه الهوية على البصمة الواضحة والتميز والاختلاف الذي تتمتع به الشركة عن باقي الشركات المنافسة لها في السوق، وتعطي سبباً واضحاً للجمهور أن يتعامل معها عوضاً عن باقي المنافسين الآخرين في السوق.

اقرأ أيضاً: الهوية البصرية في الاسواق العالمية

كيف تحافظ الشركة على هويتها البصرية مهما طال الزمن

تعتبر عملية بناء الهوية البصرية عملية هامة للغاية ولكن الأهم من ذلك هو الحفاظ على هذه الهوية حاضرة وبقوة في قلب وعقل الجمهور الذي وثق بالشركة أو أحبها، ويمكن القيام بذلك من خلال إعادة بناء الهوية البصرية وتصميمها بشكل مختلف كل عدة سنوات.

كأن يتم إعادة تصميم الشعار وإجراء تغيير في شكله وهويته مع المحافظة على الألوان الرئيسية للشركة كما هي وكذلك تغيير شعار الشركة المكتوب ليتناسب مع الحداثة والعصرية التي تمر بها الشركة عندما تقوم بتغيير الشعار المكتوب الخاص بها.

وكذلك من الممكن للشركة أن تحافظ على هويتها البصرية من خلال استخدام الإعلانات الترويجية التي تستهدف إعلام الجمهور بتغيير الهوية البصرية واستخدامها لفترة من الزمن بغرض ترسيخ الهوية البصرية في عقل الجمهور وتبقى حاضرة لديه.

إذا كنت من تبحث عن أيٍ من خدمات التسويق الالكتروني وإدارة الحملات الاعلانية، فنحن في شركتنا  MA Global Group نقدم لكم مختلف خدمات التسويق الالكتروني وادارة الحملات الاعلانية ونضمن لك من خلالها الوصول الى الأهداف المرجوة، وللتعرف على كافة الخدمات الأخرى التي نقدمها يمكنك الانتقال الى صفحة كافة الخدمات من هنا

حيث أننا شركة تسويق ونفخر بكوننا شريك جوجل، ويمكنكم التأكد من شراكتنا من خلال هذا الرابط..

وكذلك يمكنكم الاتصال بنا والتعرف علينا وعلى فريق العمل الخاص بنا من هنا.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on pinterest
Pinterest
Share on whatsapp
WhatsApp

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

قد يعجبك أيضاً

الكلمات المفتاحية