العلامة التجارية 7 أسرار من أجل التسويق الالكتروني الناجح

التسويق الالكتروني

محتويات المقال

التسويق الالكتروني الناجح يضمن لك النهوض بعلامتك التجارية فلا يهم إذا كنت قد بدأت للتو في عملك أو كنت بالفعل أمضيت سنوات في خضمه، فإن الجميع يشعرون بالحرارة من المنافسة المتنامية بصرف النظر عن التوقيت

إذا كنت قد التحقت بمجتمع الفيسبوك أو الانستجرام في الآونة الأخيرة، فأنت بالطبع قد رأيت كمية الإعلانات التسويقية التي تحمل شعار “كيف تصبح غنيًّا” يدّعي أصحابها معرفتهم بأعظم أسرار التسويق الالكتروني التي يمكن أن تنهض بعملك.
لسوء الحظ، لا يوجد شيء يمكنه أن يُشهر علامتك التجارية بين عشية وضحاها من خلال ضغطةٍ واحدة. هذه الأشياء تستغرق وقتاً وإنما هي تفيد أصحاب تلك المنشورات فقط فأنت بضغطتك تفيدهم هم وتنطلي عليك الخدعة.

التسويق الالكتروني “الخارق” ليست سوى كلمة طنانة ، لذلك لا يجب أن يغيب عن بالك ما هو أكثر أهمية بشأن العلامة التجارية الخاصة بك.

طالما كنت وفيًا حيال رسالتك وعملائك، فإن الجمهور المناسب سيأتي بشكل طبيعي حتّام سيأتي.

على الرغم من عدم وجود خدعة سحرية واحدة تناسب الجميع لتحقيق نمو العلامة التجارية ، إلا أن هناك بعض الحيل الأقل شهرة التي توفر حلولًا فعالة.

لامجدّدًا، هذه الأسرار الصغيرة لن تحول عملك بين عشية وضحاها لكنها على الأقل ستُقرّبك من هذا الأمر كثيرًا

التسويق الالكتروني هو سباق ماراثون، وليس ربيعا يفرح الجميع تحت سمائه

هذه القائمة التي تحمل 7 أسرار خفية من أجل التسويق الالكتروني لن تعزز فقط العلامة التجارية الخاصة بك ولكن ستبني كذلك علاقات أفضل مع جمهورك

موقف دائمًا رابح

 عمليات الترقيات الاجتماعية المدفوعة

تتفق الكثير من العلامات التجارية أنها جربت إعلانات فيسبوك، ولم يحالفها الحظ. فماذا فعلوا ليجعلهم يقرروا عدم سلوك هذا الاتجاه مرة أخرى وما الخطأ الذي ارتكبوه؟

إن الإعلانات المدفوعة على  الفيسبوك وغيره من وسائل التواصل الاجتماعي رخيصة نسبيا, في الواقع لن تكلفك أكثر من بضع بنسات, ورغم ذلك يمكن أن توفر احتمالات لا حصر لها من أجل شهرة منتجك

تتغير خوارزميات وسائل التواصل الاجتماعي يوماً بعد يوم

إنّه من الصعب أكثر من أي وقت مضى الحصول على مشاركات جمهورك الشخصية على منشوراتك المتواجدة ناهيك عن المنشورات الجديدة.

إذا كنت قد تمكّنت من إيصال رسالتك إلى الاف من الجمهور وكلّفك الأمر أقل من 50 دولارًا تهانينا يمكن فعلها يمكنك حقًا ابتداع أنجح سبل التسويق الالكتروني

نعم فهذا هو ما يهدف إليه التسويق الالكتروني على فيسبوك وانستجرام

يكمن السر هو في استخدام الجمهور كأداة. يمنحك فيسبوك خيار تخصيص جمهورك الترويجي بالكامل ، وهذه مساعدة كبيرة جدا

تأكد من أن تُعيّن موقع الجمهور المستهدف، ومصالحهم، وتعدادهم قبل أن تُطلق إعلانك.

  1. الانخراط مع جمهورك باستخدام قاعدة 80/20

ينشر فريق التسويق الالكتروني الخاص بك كل يوم على تويتر، ولكن كم مرة يتفاعلون مع العملاء أو العلامات التجارية الأخرى؟

لقد رأينا جميعًا مشاركات مضحكة من شركات انتشرت بشكل فيروسي بعد أن نشر أحد أعضاء خدمة العملاء المتحذلقين شيئًا فريدًا.

هذا النوع من المشاركة يرفع صوته إلى الجماهير، وهم يريدون أن يسمعوا عن منتجك بطرق لا تنطوي على الترويج الذاتي إنهم يريدون أن يكون الإعلان عن المنتج شيئًا بديهيا من طراز حياتهم اليومية وليس شيئًا بغيضًا يظهر لهم من العدم

القاعدة الجيدة هي قاعدة 80/20. بدأت هذا كقاعدة للمدونين الذين يروجون لأنفسهم على وسائل التواصل الاجتماعي ، ولكنها امتدت لتتمكن من الترويج لأي عمل تجاري.

في الأساس ، يجب عليك فقط تعزيز عملك والمحتوى الخاص بك 20 ٪ من الوقت.

بينما ستُمثّل ال 80٪ الأخرى التفاعل مع العلامات التجارية الأخرى والعملاء والمحتوى

 ترويج الفيديو

صار التسويق الالكتروني بالفيديو هو المحتوى التسويقي الذي يتصدر الساحة  فبينما كانت النصوص هي الملكة قبل بضع سنوات ، صار كل التوجّه ناحية الفيديو اليوم.

إذا كنت قد تصفحت وسائل التواصل الاجتماعي مؤخرًا ، فالطبع رأيت عدد مقاطع الفيديو التي انتشرت بشكل فيثروسي واستطقبت الكثير من الاهتمام.

نحن لا نتحدث عن مقاطع فيديو به مزحات سخيفة (إلا إذا كان ذلك يناسب علامتك التجارية طبعا) ، ولكننا نتحدث عن مقاطع فيديو غنية بالمحتوى تصل بك إلى عميلك المثالي.

لماذا تكون مقاطع الفيديو ناجحة جدًا؟ حسنا أولا ، أنها حرفيا توقف المستخدمين في مساراتها.

فهي لافتة للنظر أكثر من الصور ، ويسهل مشاهدتها خلال التصفح.

بعد ذلك، فإنها تسمح للمستخدمين التفاعل مع الشركة وجها لوجه.

فمن المؤكد أن عرض أفضل قصصك منتجاتك وخدماتك بطريقة مثيرة للاهتمام سيجذب أقصى الاهتمام.

لمعرفة المزيد عن التسويق الالكتروني عبر الفيديو ونمو علامتك التجارية، راجع هذه المقالة

التسويق بالفيديو وكيفية زيادة ارباح الشركات

 

. التسويق الالكتروني من خلال الأشخاص المؤثرين

إن إحدى أشهر الطرق وأحدثها في التسويق الالكتروني حاليا إن لم تكن خدعته الكبرى هي التسويق من خلال المؤثرين

المؤثر هو أي شخص على الانترنت مع جمهور ، كبيرًا كان أو صغير.

هؤلاء عادة هم المدونين أو المعلمين الروحانيين أو مشاهير اليوتيوب ، فلديهم قيمتهم الخاصة لتقديم استراتيجية التسويق الخاصة بك.

عندما يتعلق أمر التسويق بالمؤثر ، لديك فرصة للترويج لمنتجاتك وخدماتك من خلال صوت جديد وقوي

إن مفتاح التسويق المؤثر أبسط كثيرًا مما تعتقد: لا تنخدع بالأرقام الجميلة.

فقط لأن المؤثر لديه 100 ألف متابع على وسائل التواصل الاجتماعية لا يعني انه شخص مناسب للقيام بعمليتك التسويقية

بدلاً من ذلك، ابحث عن جمهور يتفاعل بشدة مع المؤثر، وجمهور يتوافق مع علامتك التجارية فهذا أفضل لتطوير التسويق الالكرتوني خاصتك.

  1. دعوات واضحة إلى اتخاذ الإجراء المناسب

في حين أن العديد من المسوقين وأصحاب العمل يدعون أن لديهم جمهور يلبي دعوات اتخاذ القرار فيما يتعلق بمنشوراتهم التسويقية فإنهم فعليا لا يمتلكونه

إذا كان لديك صفحة تروّج لها ولا يتحول الناس لتصفحها فعليك النظر إلى إجراءات اتخاذ القرار الخاصة بها. حيث يحتاج الناس إلى إجراءات واضحة لاتخاذ القرارات.

ما الذي يدخل في معنى استخدام دعوات اتخاذ قرار مؤثرة؟ إنّه استخدام الأفعال والعبارات القابلة للتنفيذ.

حاول أن لا تكثر من الكلام، ولتعلم جيدا أين تضع فعل اتخاذ القرار الخاص بك

لا تستخدم أكثر من إجراء اتخاذ قرارواحد على نفس الصفحة حيث سيضغطه الجمهور وينتقلوا إلى عنوان ويب آخر ومن الصعب العودة مرة أخرى لنفس الصفحة. وأخيراً، ضع في اعتبارك المقاييس التي تجتذب الجمهور.

ربما وجود دعوة اتخاذ قرار “اشتري الآن” على الصفحة الرئيسية ليست أفضل خطة ، ولكن “اشترك في النشرة الإخبارية لدينا” هو أكثر فعالية.

. قدّم شيئًا مجانا

الناس يحبون الأشياء المجانية من لا يفعل ذلك؟

إذا كان لديك منتج غير مكلف أو قابل للتحميل يمكنك أن تقدمه بالمجان ، فهذه طريقة رائعة لبناء قائمتك البريدية ونشرعلامتك التجارية.

يمكنك تقديم هذا كمكافأة لأولئك الذين يسجلون في خدمتك أو لمن يقومون بإجراء عملية شراء ، أو يمكنك استخدامه كـمكافأة مقابل الاشتراك في قائمة البريد الإلكتروني الخاصة بك.

حتى لو كنت تعتقد أنه ليس لديك ما تقدمه مجانا، يمكنك القيام بذلك.مثلا يمكنك تقديم دليل إلى فيديو تعليمي، وصفة مجانية أو أي شيء يمكن أن يحمل معنى متعلّقًا بعملك.

هذه الأمور لا تأخذ الكثير من الوقت أو المال، ولكنهم يمهدون الطريق إلى كسب الكثير من الجمهور والمال كذلك.

رواية قصة

إن أكبر خطأ في التسويق هو التركيز كثيرا على شعارك أو الألوان وتجاهل القصة التي تروي المحتوى.

نحن نفكر في القصص، وهذه هي الروابط التي تدفعنا لشراء أشياء جديدة.

إذا لم تحكي علامتك التجارية قصة مقنعة، فلن يشتريها أحد منك.

بقدر ما نعتقد جميعا أنّنا نتسوق بناءً على المنطق، العلم يخبرنا بخلاف ذلك.

نحن نتسوق بمشاعرنا فما هي العواطف التي تجذب جمهورك؟

هل أنت علامة تجارية صديقة للبيئة ذات امتداد عالمي؟ هل أنت شركة ناشئة ولكن تجعل الحياة أسهل؟

عليك تطويع قصتك واستخدامها أفضل استخدام من أجل الارتقاء مع التسويق الالكتروني الخاص بك

Achievement

في النهاية

العلامات التجارية القوية تستغرق وقتاً. هذه النصائح أعلاه هي طرق أقل شهرة للترويج لعلامتك التجارية على المدى الطويل من خلال بعض الخدع في التسويق الإلكتروني.

في حين أنك لن تذهب بسرعة فيروسية على الأرجح باستخدام هذه وحدها، سيكون لديك فرصة أفضل لجعلها في هذه السوق التنافسية.

يجب أن ترتبط علامتك التجارية على مستوى أعمق بأولئك الذين تحاول جذبهم.

 

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on pinterest
Pinterest
Share on whatsapp
WhatsApp

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

قد يعجبك أيضاً

تابعنا

التجارة الإلكترونية

لتسويق الإلكتروني

أقسام المدونة

التسميات

الكلمات المفتاحية

تواصل معنا