صناعة المحتوى الإبداعي بناء على شخصية المشتري

محتوى المقال

محتوى المقال

                 

صناعة المحتوى تتطلب الكثير من الأمور لكي يتم على أكمل وجه، ومن ضمن هذه الأمور والتي تعتبر أمور رئيسية هي شخصية المشتري.

لكن على علم بالأمر الذي لا جدال فيه، من غير معرفة شخصية المشتري الماثل أمامك تكون صناعة المحتوى فاشلة وبعيدة المنال.

لأن عدم معرفة شخصية المشتري يؤثر على جودة المحتوى بشكل كامل، وذلك لأن صناعة المحتوى يتأثر بشكل كبير في شخصية المشتري.

فإذا قمت بصناعة محتوى غير متوافق مع شخصية المشتري فإنه لا يلفت انتباهه لشراء المنتج ويصبح المحتوى فاشل بامتياز.

لنتعرف أولاً، ما المقصود بشخصية المشتري

تتمثل شخصية المشتري بالنسبة للشخص الذي يقوم بصناعة المحتوى، بشخصية خيالية يتصورها بعقله عن شخصية المشتري الحقيقية.

كيف يفكر وما هي مشاعره واتجاهاته وميوله تجاه، وما الذي سوف يشعر به عندما يرى المحتوى، وحينها يستطيع القائم بصناعة المحتوى.

بصناعته بشكل مميز ورائع يناسب شخصية المشتري.

عندما تستخدم نموذج شخصية المشتري لكي تصنع محتوى فإن هذه الميزة تمنحك ميزات أكثر تطوراً تساعدك في تطوير المحتوى.

كيف تستهدف شخصية المشتري من خلال صناعة محتوى تسويقي

المحتوى التسويقي للمنتجات يعتبر من أصعب الأمور التي يمكن للشخص أن يواجها.

حيث إن صناعة المحتوى لا يمكن لأي شخص اتقانها وصناعتها بشكل مميز.

ولا يمكن لأي شخص أن ينجح فيها، إلا إذا كان هذا الشخص يستطيع فهم شخصية المشتري حينها فقط يقوم بصناعة محتوى متميز وناجح.

إذن هناك مجموعة من الأمور التي نستطيع أن نستخدمها لصناعة محتوى، ومن هذه الأمور ما يلي:

 أولا استهداف شديد التركيز على خططك التسويقية

بالطبع سوف يكون في تركيزك الأول وفي مقدمة الهرم ستضع أهدافك وخططك التسويقية، وهذا هو الهدف الأساسي من صناعة المحتوى.

الخطط التسويقية التي تسعى من أجل تحقيقها، فعندما تقوم بصناعة محتوى مميز ويراعي شخصية وميول المشتري.

ينبغي عليك أيضاً أن تراعي الخطط التسويقية التي تسعى لأجل تحقيقها، وأن تركز عليها بشكل كبير.

ثانياً، فهم أعمق للزبائن والمشترين

عندما تقوم بصناعة محتوى يجب أن تضع في عين الاعتبار الزبائن والعملاء المستهدفين، وفهم عميق لمشاعرهم وميولهم واتجاهاتهم.

بكل ما تحتويه الكلمة من معنى، وذلك لأن الزبائن هم أساس نجاح العملية التسويقية وهم أيضاً المسؤولين عن فشلها.

فعندما تقوم بصناعة محتوى غير مناسب لاتجاهات وميول الزبائن والعملاء فإن هذا المحتوى يفشل في لفت نظر الزبائن، وبالتالي تفشل جميع خططك التسويقية.

صناعة المحتوى مشاركة ثقة فن التعامل مع الزبائن ورضا العملاء

اقرأ أيضاً: فن التعامل مع الزبائن ورضا العملاء

ماذا تتضمن شخصية نموذج المشتري

شخصية نموذج المشتري تتضمن مجموعة من الأمور الهامة التي ينبغي على أي شخص قائم بصناعة محتوى أن يتعرف عليها، ومنها ما يلي:

أولاً، الخصائص الديمغرافية: ينبغي على الشخص القائم بصناعة محتوى قائم على أساس شخصية المشتري أن يتطلع أولاً على الخصائص الديمغرافية، ومن هذه الخصائص:

  1. العمر: عمر المشتري لأن العمر يلعب دوراً رئيسياً في صناعة المحتوى.
  2. الجنس: جنس المشتري أو الزبون إن كان ذكراً أم انثى.
  3. الدخل الموقع: الدخل الذي يملكه المشتري لتحديد سعر المنتج على أساسه.
  4. الوضع العائلي: وضع العائلي للمشتري إن كان يملك اطفال أو لا، وكم عدد أفراد الاسرة وهكذا.
  5. الدخل السنوي: الدخل السنوي الذي يدخل على المشتري، تساعدك في تحديد صناعة المحتوى وتحديد سعر المنتج.
  6. التعليم: لأي مرحلة علمية وصل إليها المشتري، فالشخص المتعلم تعليم جامعي عالي، يختلف عن الشخص الذي لم يجتاز الثانوية العامة، في التفكير وفي الفهم للمحتوى، لذلك من المهم جداً معرفة المستوى التعليمي للمشتري.

ثانياً، الدور المهني: يجب على الشخص القائم بصناعة المحتوى معرفة الدور المهني للمشتري وذلك لأن طبيعة كل مهنة تختلف عن الأخرى، وهذا بدوره يؤثر على المحتوى.

صناعة المحتوى البريد الالكتروني السرد القصصي إنشاء حملة تسويقية

اقرأ أيضاً: إنشاء حملة تسويقية

إذا كنت من تبحث عن أيٍ من خدمات التسويق الالكتروني وإدارة الحملات الاعلانية، فنحن في شركتنا  MA Global Group نقدم لكم مختلف خدمات التسويق الالكتروني وادارة الحملات الاعلانية ونضمن لك من خلالها الوصول الى الأهداف المرجوة، وللتعرف على كافة الخدمات الأخرى التي نقدمها يمكنك الانتقال الى صفحة كافة الخدمات من هنا

حيث أننا شركة تسويق ونفخر بكوننا شريك جوجل، ويمكنكم التأكد من شراكتنا من خلال هذا الرابط..

وكذلك يمكنكم الاتصال بنا والتعرف علينا وعلى فريق العمل الخاص بنا من هنا.

مقالات قد تهمك

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إشترك بالقائمة البريدية