هوية بصرية كاملة

محتويات المقال

جهات اتصال لينكد ان                  جهات اتصال لينكد ان

لا شك بأن الحصول على هوية بصرية كاملة هو بمثابة الهدف الذي ترغب أي شركة كانت في الوصول إليه وبسرعة كبيرة قبل أن تبدأ عملها بشكل فعلي في السوق، وتعود أهمية الحصول على هوية بصرية كاملة إلا أن الهوية البصرية هي أول شيء تقع عليه أعين الجمهور ويبدأ من خلاله بالتعرف أكثر عن الشركة والخدمات والمنتجات التي تقدمها، فإن كانت الهوية البصرية كاملة. 

وتجذب الانتباه حقاً فسينتقل معظم الجمهور لاتخاذ خطوة عملية للتعامل مع الشركة، أما إن كانت الهوية البصرية غير مكتملة فسيغادر فوراً ولن يكمل التعرف على باقي الخدمات والمنتجات التي تقدمها الشركة. 

ماذا نقصد بمصطلح هوية بصرية كاملة

نعني بذلك تلك الهوية البصرية التي تتكامل كل عناصرها معاً من أجل إيصال الرسالة المطلوبة للجمهور المستهدف من خلال النظرة الأولى له تجاهها، فمن المعلوم أن الجمهور يستغرق 10 ثوان فقط للحكم على الهوية البصرية بالنجاح والفشل عند رؤيتها، فمن المهم للغاية أن تكون هذه الـ 10 ثوان الأولى كافية تماماً في تصميم الهوية البصرية لكي يقتنع بها الجمهور ويكمل باقي الخطوات اللازمة للشركة من أجل تحويل هذا الجمهور إلى عملاء فعليين يقومون بشراء خدمات ومنتجات الشركة، والسعي بعد ذلك لتحويلهم من عملاء مؤقتين إلى عملاء دائمين لديها.

ما الغرض من تصميم هوية بصرية كاملة

يهدف تصميم هوية بصرية كاملة للشركة إلى تسويق الشركة لنفسها بقوة منذ اللحظة الأولى لأن الانطباع الأول بالنسبة للجمهور هو الانطباع الذي يدوم عن الشركة لفترة طويلة ومن الصعب القيام بتغييره لاحقا، لذلك تبذل الشركة كل طاقتها المككطنة لجعل هذا الانطباع الأول رائعاً بكل المقاييس، وذلك حتى تجذب الجمهور بكل قوة للتعامل معها عوضاً عن المنافسين الآخرين، والمفتاح والطريق الأول للقيام بهذا الأمر بكل فعالية هو الهوية البصرية الكاملة للشركة بجميع عناصرها.

كيف تجعل الشركة الهوية البصرية الخاصة بها كاملة من جميع النواحي

يمكن للشركة أن تجعل هويتها البصرية كاملة، إذا قامت بالالتزام بالعديد من الخطوات التي تؤدي لهذا الأمر، وتتمثل هذه الخطوات فيما يلي: 

معرفة الشركة لذاتها بشكل كامل

أول وأهم خطوة من خطوات بناء الهوية البصرية  الكاملة أن تعرف الشركة من هي وما الهدف النهائي الذي ترغب بالوصول إليه، وما غرضها من الوصول لهذا الهدف، وما هي القيمة التي ستحققها من تصميم الهوية البصرية الخاصة بها، وما الذي سيختلف في هويتها البصرية عن باقي الشركات المنافسة، وفي حال كانت هناك حيرة في الإجابة على جميع هذه الأسئلة فبالقيام بعصف ذهني من قبل مؤسس الشركة مع نفسه أو فريق عمل الشركة سيحصل على إجابات عن جميع هذه الأسئلة.

القيام بعملية تصميم هوية بصرية كاملة للشركة

تأتي هذه الخطوة بعد التعرف بشكل واضح عن ذات الشركة وأهدافها من تصميم هويتها البصرية، وبعد قيامها بالتخطيط بشكل كامل لهويتها البصرية خلال الخطوة السابقة أيضاً، يأتي الآن دور تنفيذ التصميم الذي تم رسمه بشكل حقيقي على أرض الواقع، ومعالجة جميع الأخطاء التي تظهر أثناء القيام بعملية تصميم الهوية البصرية.

تصميم الهوية البصرية

اقرأ أيضاً: تصميم الهوية البصرية

الاهتمام بمعرفة الألوان وتأثير كل لون على الجمهور 

عالم الألوان يعتبر عالم مثير للغاية ويؤثر استخدامه في الهوية البصرية للشركة تأثيراً كبيراً على الجمهور ولكل لون تأثير مختلف عن الآخر، فاللون الأحمر يؤثر على العاطفة ويرمز إلى الإثارة الكبيرة، واللون البرتقالي يرمز إلى الطاقة والمرح والود، واللون  الأصفر يرمز إلى السعادة والمرح والبهجة، واللون الأخضر يرمز إلى المال والطبيعة ويمكن استخدامه في أي علامة تجارية وهو واسع الاستخدام ويحبه الجميع بلا استثناء.

إذا كنت من تبحث عن أيٍ من خدمات التسويق الالكتروني وإدارة الحملات الاعلانية، فنحن في شركتنا  MA Global Group نقدم لكم مختلف خدمات التسويق الالكتروني وادارة الحملات الاعلانية ونضمن لك من خلالها الوصول الى الأهداف المرجوة، وللتعرف على كافة الخدمات الأخرى التي نقدمها يمكنك الانتقال الى صفحة كافة الخدمات من هنا

حيث أننا شركة تسويق ونفخر بكوننا شريك جوجل، ويمكنكم التأكد من شراكتنا من خلال هذا الرابط..

وكذلك يمكنكم الاتصال بنا والتعرف علينا وعلى فريق العمل الخاص بنا من هنا.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on pinterest
Pinterest
Share on whatsapp
WhatsApp

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

قد يعجبك أيضاً

الكلمات المفتاحية