مفهوم التسويق الحديث

محتوى المقال

محتوى المقال

مفهوم التسويق الحديث، يختلف عن مفهوم التسويق التقليدي والقديم، فالمعنى المقصود من مفهوم التسويق الحديث.

أنه عبارة عن أحد العمليات الإنتاجية التي تعمل على سد حاجات الأفراد ورغباتهم أيضاً من خلال تبادل المنتجات والقيمة المقابلة لها أيضاً.
أما التسويق بمفهومه التقليدي، يعني: عملية إدارية هدفها وغايتها الأساسية أن يتم تعظيم العائد من المستثمرين عن طريق تطوير وتنفيذ إجراءات وخطوات واستراتيجيات أيضاً تستعمل لبناء علاقات ذات ثقة مع العملاء والزبائن المحتملين والمستهدفين، والحصول على ميزة تنافسية.

حيث يعتبر بناء العلاقات ذات الثقة مع الزبون هي أحد مفاتيح النجاح في العملية التسويقية.

وذلك بالاعتماد على إشباع رغباتهم وحاجاتهم النفسية بشكل أكثر فعالية ونجاح من أي منافسين آخرين.

يقدمون نفس المواصفات بالمنتج الخاص بك.

مراحل تطور المفهوم العام التسويق الحديث

لقد مر الكثير والكثير على تطور مفهوم التسويق الحديث بشكل عام، وقد مر بعدة مراحل منها ما يلي:

أولاً، مرحلة الشراكة الدائمة، وهي مرحلة كانت في الطور الأول من مراحل المفهوم العام بالتسويق الحديث.

حيث تقوم على أساس شراكة بين طرفين من المنتجين بشكل دائم.

ثانياً، مرحلة التسويق الاجتماعي، وفي هذه المرحلة يتم التسويق للمنتج أو الخدمة بشكل اجتماعي.

يمكن أن يحدث ذلك من خلال مواقع التواصل الاجتماعي أو الندوات الاجتماعية والحفلات وغيرها.

ثالثاً، مرحلة البيع، بعد الانتهاء من مرحلة التسويق تأتي وراءها مرحلة البيع للمنتجات والخدمات التي تم التسويق لها.

وذلك لتحقيق رغبات وحاجات الأفراد والمستهلكين من المنتجات والخدمات التي تم التسويق لها.

رابعاً، مرحلة المنتج، العمل على إنتاج منتج ذو مواصفات قياسية ومناسبة لجميع رغبات واتجاهات العملاء والزبائن المستهدفين.

خامساً، مرحلة الإنتاج، وهي أن يتم إنتاج أكبر للمنتجات والخدمات بعد أن تم الطلب عليها من جهة الزبائن والعملاء المحتملين.

طرق التسويق الحديث

تتعدد طرق التسويق الحديث، وهي كما يأتي:
أولاً، صفحات الويب: وهي صفحات تتميز بانها الكترونية ومتواجدة على شبكات الانترنت.

وتشمل على وصف عنصر أو محتوى معين تكون مخصصة للبيع، ويوجد على متنها أيضاً عبارات تشجيعية وتحفيزية لجذب انتباه الزبائن والعملاء.

لشراء المنتج أو الخدمة المعروضة عليه، وأيضاً تقوم بتسهيل خطوات الشراء للزبائن من خلال استخدامهم بعض التطبيقات مثلاً.

او أن يقوم الزبون بالضغط على كلمة اشتري الآن، فتتم عملية الشراء بكل سهولة ويسر.

ثانياً، العينات المجانية: يتم التسويق من خلالها عبر تقديم عينات مجانية للزبون أو العملاء المحتملين للمنتج أو الخدمة التسويقية، فمثلاً تريد الشركة تقديم منتج تسويقي يخص الطعام، فتقوم شركات التسويق المشرفة على علمية التسويق بتقديم عينات من الطعام التسويقي لهذه الشركة المنتجة لعدد من الزبائن والعملاء المحتملين، لكي يتذوقوا المنتج وبالتالي يقوموا بعملية الشراء بعد ان قاموا بتجربتها.

ثالثاً، البريد الإلكتروني: وهو من الطرق الأكثر تميزاً على الإطلاق في مفهوم التسويق الحديث.

وذلك لأنه يحقق أكبر عائد ربح مادي من بيع المنتجات عبر البريد الإلكتروني.

وخاصة لو كان العملاء المستهدفين والزبائن المحتملين هم من فئة التجار وأصحاب الشركات ورؤوس الأموال.

حيث يقوموا باستخدام البريد الإلكتروني، فيتم الترويج للمنتجات والبضائع لهؤلاء الفئات عبر البريد الإلكتروني وقد حقق نجاحاً واسعاً وربحاً طائلاً جداً.

طريقة مميزة تستخدمها شركات التسويق الحديثة

هناك طريقة مميزة جداً، تعتمد عليها عمليات وعناصر التسويق للحديث، في تسويقها للمنتجات والبضائع، وهناك شركات محددة تقوم بالتسويق الحديث بشكل أكثر كفاءة وفعالية، وهذه الطريقة كما يلي:

الإعلانات باستخدام شبكة الإنترنت، وهذه الإعلانات تعتبر من أكثر أساليب التسويق الحديث كفاءة وفعالية ونجاحاً.

وتعتبر مميزة وذلك بسبب رخص ثمنها، وتقوم بعمل تسويق الخدمات والمنتجات بشكل كارثي.

وتحقيق جميع الأهداف المرسومة من جهة للشركة المنتجة، ومن الجدير ذكره أن هناك شركات متخصصة في هذا المجال لكي يتم بأكثر نجاح وفعالية.

اقرأ أيضًا : شركات التسويق الالكتروني ، ما أهم ما يدفعك لها

 

إذا كنت من تبحث عن أيٍ من خدمات التسويق الالكتروني وإدارة الحملات الاعلانية، فنحن في شركتنا  MA Global Group نقدم لكم مختلف خدمات التسويق الالكتروني وادارة الحملات الاعلانية ونضمن لك من خلالها الوصول الى الأهداف المرجوة، وللتعرف على كافة الخدمات الأخرى التي نقدمها يمكنك الانتقال الى صفحة كافة الخدمات من هنا

حيث أننا شركة تسويق ونفخر بكوننا شريك جوجل، ويمكنكم التأكد من شراكتنا من خلال هذا الرابط.

وكذلك يمكنكم الاتصال بنا والتعرف علينا وعلى فريق العمل الخاص بنا من هنا.

مقالات قد تهمك

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إشترك بالقائمة البريدية